Preloader logo

يونايتد إيرلاينز” تبرم عقدا ضخما مع بوينغ لشراء طائرات 787

سوف تتسلمها بين عامي 2024 و2032

أبرمت شركة “يونايتد إيرلاينز” عقدا مع مجموعة “بوينغ” لشراء 100 طائرة 787 عريضة البدن، مع خيار لـ100 طائرة أخرى من الطراز نفسه، في أضخم طلبية تتقدم بها شركة طيران أميركية لشراء هذه الفئة من الطائرات.
و787 طائرة للمسافات الطويلة واجهت في الآونة الأخيرة مشكلات تصنيعية كبيرة.
وستتسلم “يونايتد إيرلاينز” هذه الطائرات بين عامي 2024 و2032.
وستتيح هذه الطلبية الجديدة لـ”يونايتد إيرلاينز” أن تستبدل تدريجيا أسطولها من طائرات بوينغ 767 القديمة وبعض طائرات بوينغ 777، مما سيسمح لها بخفض انبعاثات الكربون لكل مقعد بنسبة 25 بالمئة.
وقال رئيس “يونايتد” سكوت كيربي للصحافيين إن هذه الصفقة “تمثل خطوة جديدة” نحو تموضع يونايتد كشركة دولية كبرى”.
وفي غمرة جائحة كوفيد وانهيار الحركة الجوية بسبب إجراءات الحجر الصحي والإغلاقات المتكررة وقررت “يونايتد إيرلاينز” المضي قدما.
ورراهنت الشركة على انتعاش قوي في حركة النقل الجوي فقدمت في صيف 2021 طلبا ضخما لشراء طائرات متوسطة المدى، مع 200 طائرة بوينغ 737 ماكس و 70 إيرباص إيه 321 نيو. كذلك فإن “يونايتد إيرلاينز” عولت على استئناف حركة النقل الجوي للركاب بكثافة حالما نرفع القيود الصحية، فوسعت شبكة رحلاتها بشكل كبير خارج الولايات المتحدة، إذ أضافت خلال عامين 13 وجهة و40 خطا جديدا.