Preloader logo

وزير الطاقة السعودي: “أوبك+” تبعد السياسة عن قراراتها

بن سلمان: نركز على أساسيات السوق فقط
قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان إن أعضاء تحالف أوبك+ يبعدون السياسة عن عملية صنع القرار وعن تقييماتهم وتوقعاتهم.
وفي مقابلته مع وكالة الأنباء السعودية، قال وزير الطاقة السعودي: “لا نقوم بتسييس قرارات أوبك بلس، فنحن نُبقي الشؤون السياسية خارج تحليلاتنا وتوقعاتنا لأوضاع السوق، ونركز على أساسيات السوق فقط”.
وأضاف أن قرار أوبك+ خفض الإنتاج، الذي تعرض لانتقادات شديدة، اتضح أنه القرار الصحيح لدعم استقرار السوق والصناعة.
وتخلت أسعار النفط، التي اقتربت من أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 147 دولارا للبرميل في مارس بعد الأزمة الروسية الأوكرانية، عن معظم مكاسبها في عام 2022.
وجرى تداول النفط الخام الأربعاء عند نحو 80 دولارا للبرميل.
وعززت أوبك وحلفاؤها، المعروفون باسم أوبك +، الإنتاج لمعظم عام 2022 مع تعافي الطلب.
لكن المجموعة وافقت في الرابع من ديسمبر على التمسك بخطة أكتوبر لخفض الإنتاج بواقع مليوني برميل يوميا من نوفمبر حتى 2023.
وقال وزير الطاقة السعودي “تسييس الإحصاءات والتوقعات بلا موضوعية يأتي غالبا بنتائج عكسية ويؤدي إلى فقدان المصداقية”.
وأضاف “ليس لدى أوبك بلس خيار سوى أن تظل مبادرة واستباقية أمام الأوضاع العديدة التي تتسبب في حال عدم اليقين في السوق”.