Preloader logo

كبار مسؤولين الأعمال السعوديين يسعوا لتعزيز العلاقات اليابانية

كبار مسؤولين الأعمال السعوديين يسعوا لتعزيز العلاقات اليابانية

المنظمة اليابانية للتجارة الخارجية ( جيترو ) ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط ( JCCME ) نظما مؤخرا منتدى في الرياض الذي استضاف ، وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني توشيميتسو موتيجى

وحضر منتدى الأعمال السعودية اليابانية حوالي 130 شخصا من 40 شركة ومنظمة يابانية في مجال الطاقة والبنية التحتية والقطاعات الطبية والسيارات.

تبع معظمهم من الزيارة الثانية على التوالي للوزير موتيجى في المملكة العام الماضي وتهدف الى تعزيز التعادل الاقتصادي بين البلدين.

من الجانب السعودي حضر حوالي 170 شخصا من القطاعين العام والخاص بما في ذلك عبد الرحمن الزامل رئيس مجلس الغرف السعودية ، وعدد من رجال الاعمال المشاهير.

وقال الوزير موتيجى في كلمته الافتتاحية أن أنشطة قوية بين المملكة العربية السعودية واليابان الصناعية للتعاون في العمل كانت نقطة الانطلاق للشراكة الاستراتيجية الجديدة والقوية.

وأشار أيضا الى ثمانية مشاريع في مجال التصنيع التي تحققت نتيجة لذلك بما في ذلك الاستثمار في مصنع لتصنيع المفاتيح الكهربائية من الغاز المعزول .

وتم توقيع بهذه المناسبة اتفاق المشروع المشترك لهذا المشروع من قبل WJCO الشركة عضو في مجموعة شركة إبراهيم الجفالي وشركة هيتاشي.

بالإضافة إلى ذلك أكد الوزير موتيجى ان اليابان يسعى بالتأكيد الى النمو مع السياسات المالية والضريبية الجذرية من حكومة رئيس الوزراء آبي ودعا الجانب السعودي إلى الاستثمار في اليابان .

وأبرز الزامل تعزيز العلاقة الجيدة بين البلدين بأنها ” نموذج ” و أظهرت توقعاته لمزيد من التعاون في مجالات مثل نقل التكنولوجيا والتدريب وكذلك الأعمال التجارية نفسها.

ثلاث جلسات تلت الخطبة الافتتاحية بما في ذلك جلسة الشراكة في قطاع الطاقة تطوير البنية التحتية والعلاقات التجارية الثنائية.

قدمت ثلاث منظمات سعودية عامة وتسع شركات يابانية عروضا بشأن اعمالهم السابقة والشراكة الحالية بين البلدين والفرص التجارية والتعاون في المستقبل في كل المجالات.

كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين المعهد السعودي الوطني للريادة ( ريادة ) و SME لدعم اليابان .