Preloader logo

قطاع النقل يهيمن على السوق

قطاع النقل يهيمن على السوق

سجل سوق الأسهم السعودية خسائر خفيفة الاحد فمؤشر تداول جميع الأسهم ( المؤشر العام ) أغلق على انخفاض إلى 8،739.73 ، متراجعا بنسبة 21.33 نقطة أو 0.24 في المئة طوال الدورة .

بعد انخفاضه أكثر من مائة نقطة في وقت سابق انه ينتعش على مستوى 8،659.83 نقطة و بدأ في الارتفاع مرة أخرى ولكن انتهى دون الوصول إلى القمة.

أداء المؤشرات القطاعية كان بطريقة مختلطة ، مع ثمانية قطاعات تكدس ارتفاعات إجمالية 312.6 نقطة وسبع قطاعات تتقلص 300 نقطة جماعي.

تفوق النقل بين المؤشرات القطاعية ، ونهض 2.12 في المئة ليغلق اليوم عند 6،803.25 . يليه قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فازداد بأكثر من واحد في المئة الى 2،842.75 .

قطاعات التأمين و الصناعات البتروكيماوية ، من ناحية أخرى، سجلت أكبر الخسائر وتراجعت بنسبة 1.57 في المئة و 1.2 في المئة على التوالي. سجلت شركة التعاونية للتأمين و شركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات أكبر الخسائر ، وانخفضوا بنسبة 8.36 في المئة و 5.89 في المئة على التوالي.

أظهرت شركة اتحاد اتصالات ( موبايلي) و شركة الاتصالات السعودية أفضل أداء بين أسهم الوزن الثقيل، مضيفا 1.4 في المئة و 1.3 في المئة على التوالي.

على العكس من ذلك ، الرائدة في السوق سابك ( للصناعات الأساسية السعودية) عانت من أسوأ من كل الثقل ، ما أدى إلى انخفاض 2.34 في المئة لتغلق عند مستوى 115 ريال.

الأسهم المتراجعة تفوقوا على المتقدمة بهامش 82-58 وبقيت أسعار 19 شركة دون تغيير.

وارتفع حجم تداول بنسبة 6.5 في المئة و تداول 224.6 مليون سهم مقارنة ب 211 مليون سهم اليوم السابق. ظلت السيولة في السوق عند 6.2 مليار ريال دون تغيير تقريبا.

وجاء سهم كيان السعودية و الصحراء للبتروكيماويات وظهروا من بين اللاعبين الكبار بين معظم الأسهم النشطة ، مما يعوض أدائهم ما يصل إلى +- 5 بالمئة . .