Preloader logo

صندوق النقد الدولي يوافق على منح 4.6 مليار دولار من المساعدات لليونان

صندوق النقد الدولي يوافق على منح 4.6 مليار دولار من المساعدات لليونان

 

وقد منح الصندوق اليونان حتى الآن 15.8 مليار دولار ضمن برنامج مدته أربع سنوات لمساعدتها على التعافي من أزمة الديون السيادية التي تعاني منهاوالعودة إلى الأسواق.

تم تعيين منحة قرض الى اليونان بقيمة  4.6 مليار دولار من صندوق النقد الدولي (IMF) بعد أن وقعت المؤسسة على أحدث حزمة مراجعة لإنقاذ اليونان.

ويأتي هذا الصرف بعد انتهاء صندوق النقد الدولي والبنوك الأوروبية في اليونان لتحليل التقدم لليونان في إطار برنامج الإنقاذ في شهر مارس بعد إنتهاء ستة أشهر من المفاوضات المطولة ومنحها  173 مليار يورو ( 236 مليار دولار ) اليونان في الماضي حصلت على صرف مساعدات من صندوق النقد الدولي في يوليو تموز عام 2013 وحصلت على 2.3 مليار دولار.

و صندوق النقد الدولي قدم حتى الآن اليونان نحو 15.8 بليون دولار في إطار برنامج مدته أربع سنوات  تهدف إلى مساعدة أثينا على التعافي من أزمة الديون السيادية وإعادة بناء اقتصادها والعودة إلى الأسواق وقال صندوق النقد الدولي نظرا للتأخير مع الاستعراض الخامس ينبغي لليونان ان تحصل على ما يعادل ثلاثة مدفوعات هذا العام موزعة على المراجعات المتبقية.

وأشاد ناويوكي شينوهارا نائب العضو المنتدب في صندوق النقد الدولي في بيان يستبعد الميزان الأولي لمدفوعات الفائدة وغيرها من المواد لمرة واحدة”البنك العالمي والذي مقره واشنطن قال ان تقدم اليونان في خفض ديونها وتقديم الميزانية إلى الفائض الرئيسي قبل الموعد المحدد حيث انها “قد ذهبت اليونان من الحصول على الوضع الأضعف إلى الأقوى والتوازن المعدل دوريا له الأولية المالية في منطقة اليورو في غضون أربع سنوات فقط ”

وقال شينوهارا”ولكن من المتوقع من الدين العام أن يظل مرتفعاً بشكل جيد في السنوات العشر المقبلة على الرغم من ارتفاع الفائض الأولي المستهدف ”

فائض ميزانية اليونان أعلن في نيسان وهو علامة على التقدم الذي أحرزته البلاد في منطقة اليورو لإصلاح شؤونها المالية بعد أربع سنوات من صعوبة التقشف التي فرضتها خطة الإنقاذ التي قضت على ما يقرب من ربع الناتج المحلي الإجمالي وحاربت البطالة إلى مستويات قياسية ما يقرب من 28 %

ولكن مجموع الديون في البلاد لا يزال حوالي 175 % من الناتج الاقتصادي السنوي وبالنظر في المستوى الذي لا يمكن تحمله الاقتصاد على المدى الطويل يعتقد صندوق النقد الدولي اليونان يجب إحضار الديون وصولا الى 110 % من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2022 للحفاظ على الاستدامة.

اليونان من غير المرجح أن تصل إلى هذا المستوى دون مزيد من تخفيف عبء الديون من حكومات منطقة اليورو والتي تشكل أكثر من 80 % من الدين العام في اليونان الآن وفي أواخر عام 2012 وعد الاتحاد الأوروبي تقديم المزيد من المساعدات  لتخفيف عبء الديون على اليونان طالما أنها تلبي الإصلاحات وأهداف الفائض في ميزانيتها الأولية.

لكنه من غير الواضح عند تخفيف عبء الديون ما الشكل الذي يمكن أن يتخذ أو سيأتي وقالت المفوضية الاوروبية الشهر الماضي ان المحادثات ستبدأ في النصف الثاني من هذا العام .               وكرر شينوهارا قائلا لصندوق النقد الدولي أن صندوق النقد الدولي رحب بالتعهدات الأوروبية لمزيد من دعم اليونانب موجب قوانينها ويمكن لصندوق النقد الدولي ان لا يستمر في إقراض البلدان إذا كان يرى ديونها غير قابلة للتسديد.