Preloader logo

روسيا تبحث إطلاق “اتحاد الغاز” مع كازاخستان وأوزبكستان

تبحث روسيا إمكانية إطلاق “اتحاد غاز” مع كازاخستان وأوزبكستان لدعم الشحنات بين الدول الثلاث ومشترين آخرين للطاقة، من بينهم الصين، بحسب ما قاله نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، الثلاثاء.
ولم يقدم نوفاك مزيدا من التفاصيل حول ما الذي سيترتب على اتحاد الغاز أو المرحلة التي وصلت لها المناقشات.
وقال المتحدث باسم رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف، الثلاثاء، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقترح مثل هذه الفكرة في اجتماع مع توكاييف، الاثنين الماضي، إلا أنه لم يقدم هو الآخر أي تفاصيل.
وبينما تمثل روسيا مصدّرا رئيسيا للغاز الطبيعي، فإن إنتاج أوزبكستان وكازاخستان يعادل تقريبا استهلاكهما. ويربط خط أنابيب غاز البلدين بروسيا، ويمر خط أنابيب منفصل عبر كل منهما إلى الصين.
ويضخ الخطان في الغالب الغاز من تركمانستان، بينما لم يسبق أن أعلنت كازاخستان وأوزبكستان عن مرور شحنات غاز روسي إلى الصين أوأي دولة أخرى.
ويأتي الإعلان عن “اتحاد الغاز” قبل أيام من الحظر الأوروبي المقرر تطبيقه يوم 5 ديسمبر على شحنات النفط الروسي المنقول بحرا، فيما تسعى دول مجموعة السبع الكبرى لفرض حد اقصى على سعر النفط الروسي للحد من إيرادات موسكو التي تستخدمها في تمويل حربها في أوكرانيا، لكن هناك خلفات حول مستوى هذا السقف تمنع الوصول إلى اتفاق حتى الآن.