Preloader logo

تركيا تخطط لتصدير أول سيارة كهربائية محلية الصنع بعد 15 شهراً

أردوغان يطرح أول سيارة كهربائية تركية قبل الانتخابات
طرحت تركيا أول سيارة كهربائية منتجة محلياً في حفل أقيم يوم السبت، حيث يسعى الرئيس رجب طيب أردوغان إلى تسليط الضوء على النجاحات الاقتصادية قبل الانتخابات العام المقبل.
وقال أردوغان بعد قيادة السيارة الأولى التي خرجت من خط الإنتاج: “السيارة المحلية التركية “توغ”، ستصل إلى طرق أوروبا بكل طرازاتها”.
وأضاف: “سيقولون إن أتراكا مجانين قادمون”.
وأضاف أردوغان أن تركيا وقعت صفقة مع واحدة من أبرز الشركات في العالم لبناء مصنع لبطاريات أيونات الليثيوم بالقرب من موقع إنتاج Togg في مدينة بورصة. ولم يذكر اسم الشركة، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.
ومن المقرر أن تبدأ مبيعات أول طراز Togg، السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات من الفئة C، في نهاية الربع الثالث من عام 2023.
ويخطط تحالف الشركات التركية وراء توغ، إلى تصدير السيارة الكهربائية التركية إلى أوروبا ثم إلى بقية العالم بعد 15-18 شهراً من التركيز على المبيعات المحلية فقط.
وقال الرئيس التنفيذي للمشروع المشترك، جوركان كاراكاس: “تبلغ الطاقة الإنتاجية التي بنيناها في الوقت الحالي 100000 سيارة سنوياً”. وأضاف أن الهدف الأولي هو إنتاج ما بين 17000 و18000 سيارة C-SUV في عام 2023 وزيادة الإنتاج تدريجياً. ولم يتم تحديد سعر Togg بعد، ولكن من المتوقع أن يكون في فبراير، عندما تبدأ المبيعات الأولية.
ووفقاً لـ “بلومبرغ”، فإن الحزب الحاكم يريد استعراض المشاريع الكبرى قبل الانتخابات المقرر إجراؤها في يونيو 2023 على النقيض من المشاكل الاقتصادية المتفاقمة في البلاد وسط ارتفاع التضخم المدفوع بالتخفيضات غير التقليدية لأسعار الفائدة من قبل البنك المركزي.
ودعمت الدولة المشروع بتخفيضات ضريبية وأراض مجانية وتكاليف اقتراض منخفضة وضمان شراء حكومي لـ 30 ألف سيارة سنوياً حتى نهاية عام 2035.
يأتي هذا، فيما انخفضت مبيعات السيارات في تركيا بنسبة 8.2% في الأشهر التسعة الأولى من عام 2022 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفقاً لاتحاد الصناعة ODD. وكان التراجع مدفوعا بانخفاض الليرة بنسبة 28% مقابل الدولار حتى الآن هذا العام، مما يجعلها ثاني أسوأ عملة أداء في الأسواق الناشئة.
لكن تراجع الليرة ساعد في تعزيز الصادرات. إذ تعد تركيا مركزاً مهماً لإنتاج السيارات ومصدراً رئيسياً لأوروبا. تمتلك شركات صناعة السيارات الكبرى بما في ذلك فورد موتورز، وتويوتا، ومرسيدس مصانع في البلاد. وفي سبتمبر، ارتفع إنتاج تركيا من السيارات بنسبة 20.5% حيث ارتفعت صادرات السيارات بنسبة 11.3% سنوياً بالدولار.