Preloader logo

“بيتك” يفوز بـ 8 جوائز مرموقة من “إسلاميك فايننس نيوز”

أكثر عدد جوائز لمجموعة مصرفية من جهة واحدة

“بيتك” يفوز بـ 8 جوائز مرموقة من “إسلاميك فايننس نيوز”

السميط: فوز “بيتك” بهذه الجوائز المتنوعة يؤكد ريادته في صناعة التمويل الإسلامي والخدمات المصرفية وفق الشريعة

فازت مجموعة بيت التمويل الكويتي “بيتك” بـ 8 جوائز من أبرز وأهم الجوائز التي تقدمها مجموعة «IFN» “إسلاميك فايننس نيوز” العالمية المرموقة، في أكثر عدد من الجوائز تفوز به مجموعة مصرفية من جهة واحدة.

وقد تصدّرت جائزة أفضل بنك إسلامي في الكويت لعام 2021 الجوائز الثماني، فيما تناولت 3 جوائز أفضل صفقات العام التي نظمتها المجموعة بالكويت والسعودية وتركيا، إضافة الى جوائز بمسميات مستحدثة تعبّر عن النوعية المبتكرة من المنتجات التمويلية والاستثمارية التي قدّمتها مجموعة «بيتك»، مثل صفقة التأثير الاجتماعي وصفقة العام السيادية والمتعددة الأطراف، إضافة الى الصفقة الإجمالية للعام.

وجاءت الجوائز التي أعلن عنها في حفل جرى في دبي أخيرا كالتالي: أفضل بنك إسلامي في الكويت – صفقة العام في الكويت.. صكوك «بيتك» للشريحة الأولى لرأس المال بنحو 750 مليون دولار – صفقة التأثير الاجتماعي لهذا العام… صكوك البنك الإسلامي للتنمية المستدامة بنحو 2.5 مليار دولار- صفقة العام السيادية والمتعددة الأطراف… صكوك سيادية للحكومة البريطانية بنحو 500 مليون جنيه إسترليني – صفقة العام في تركيا… صكوك الاستدامة للشريحة الثانية لرأس المال من «بيتك – تركيا» بنحو 350 مليون دولار – صفقة العام الهجينة •Hybrid Deal of the Year… صكوك «أرامكو» السعودية الهجينة بنحو 6 مليارات دولار – صفقة العام في السعودية.

واختارت مجموعة IFN (إسلاميك فايننس نيوز) «بيتك» لهذه الجوائز بناءً على توصيات لجنة تحكيم خاصة مؤلفة من خبراء ومحللين متخصصين حول العالم في قطاع الصيرفة الإسلامية، إذ تم التقييم وفق مجموعة من المعايير والأسس والمؤشرات المالية عن أفضل أعمال المؤسسات والصفقات الإسلامية خلال العام، كما تم تأكيد مكانة وملاءة «بيتك» وحلوله التمويلية المبتكرة ومساهماته المتنوعة وجهوده المتواصلة لتعزيز قطاع الصيرفة الإسلامية حول العالم بمنتجات وخدمات مبتكرة ومتطورة تلائم متطلبات العملاء الأفراد والشركات والحكومات، مع الأخذ في الاعتبار عوامل المحافظة على البيئة والاستدامة والحوكمة وبرامج التنمية وتطور المجتمعات.

قيمة مضافة

وقال المدير العام لخزانة الكويت في «بيتك»، أحمد السميط، في تصريح عقب تسلّم الجوائز، إن فوز «بيتك» بهذه الجوائز المتنوعة يؤكد ريادته في صناعة التمويل الإسلامي والخدمات المصرفية وفق الشريعة، وإمكانات «بيتك» العالية في ابتكار حلول تمويلية ومصرفية تمثّل قيمة مضافة وأدوات مبتكرة في الأسواق العالمية وتلك التي تعمل فيها المجموعة على تنوّع خصائصها وتعدّد قدراتها واحتياجات الشركات والمؤسسات والحكومات فيها، مشيرا الى أن الجوائز تمثّل حافزا لمزيد من الإنجاز والنجاح بشكل يتناسب مع الاهتمام والتقدير الذي يحظى به «بيتك» من مختلف الجهات العالمية.

وأضاف أن «بيتك» استطاع أن يرسخ قيادته لصناعة الصيرفة الإسلامية، ويساهم من خلال انتشاره جغرافيا في تقديم منظومة متكاملة من الخدمات التقنية والتمويلية والمصرفية، بما يعزز دعائم استدامة نمو صناعة التمويل الإسلامي عبر تمويل العديد من المشاريع والمشاركة في صفقات كثيرة ذات طابع اقتصادي تنموي ومشاريع عملاقة ذات آثار إيجابية على المجتمعات العاملة فيها، إضافة الى طبيعتها الاقتصادية والمالية ومساهماتها بدفع عجلة الاقتصاد وخطط التحديث والتطوير في مجتمعاتها، مما يزيد من معدلات نمو وتوسّع «بيتك» في مختلف الأسواق وعلى كل المستويات، ويؤهله لقيادة وترتيب والمشاركة في أكبر الصفقات المالية بالمنطقة والعالم، حيث قاد وشارك في أكبر وأنجح 3 صفقات تمت في الكويت والسعودية وتركيا خلال العام الماضي.

وشدد السميط على مواصلة «بيتك» العمل وفق الخطط الموضوعة في كل الأسواق والدول التي يوجد فيها من خلال أداء مهني وعمل منهجي وتنوّع وقدرة على المنافسة والارتقاء الى مصاف أكبر البنوك في العالم، مدعوما بأعلى مؤشرات النجاح والتميز على كل المستويات، مما يجعل «بيتك» أفضل البنوك الإسلامية في الكويت والعالم ومرجعا للصيرفة الإسلامية.

تقدير مستحق

بدوره، أعرب المدير التنفيذي لأسواق رأس المال في «بيتك»، خالد الرخيص عن سعادته بالفوز بالجوائز، معتبرا أنها تقدير مستحق لإنجازات «بيتك» في العديد من صفقات الصكوك الكبرى لمؤسسات وحكومات.

وأضاف على هامش تسلّمه الجوائز، أن «بيتك» حريص على مواصلة الجهود للحفاظ على ريادته في صناعة التمويل الإسلامي على مستوى العالم ومواصلة الابتكار في طرح الحلول المالية التي تلبي تطلعات العملاء.

مكانة مرموقة

من جانبه، أوضح نائب رئيس الخدمات الاستثمارية المصرفية في شركة «بيتك كابيتال»، الذراع الاستثمارية لمجموعة «بيتك»، خالد الشامي، أن مساهمات مجموعة «بيتك» في مجال ترتيب وإدارة إصدارات الصكوك الكبرى من حيث القيمة والعائد والأكثر تميزا من ناحية عوامل البيئة والاستدامة، ترسخ دور «بيتك» في أسواق الصكوك كمتداول رئيسي وصانع سوق على المستوى الإقليمي والعالمي، بما يعبّر عن مركز مالي قوي ومكانة مرموقة وخبرة طويلة في مجال الصكوك التي أصبحت تمثّل الخيار المفضل للشركات والحكومات لتمويل مشاريعها وخططها للتطوير والتوسع وتنفيذ خطط النمو.

وأشار الى نجاح «بيتك» في تطوير هيكلة بعض الصكوك، وتعزيز تنافسيتها أمام أدوات الدّين التقليدية، مما ساهم في زيادة الإقبال عليها ودمجها في العديد من المشاريع والصفقات الكبرى للشركات الحكومية والقطاع الخاص، كما أصبحت الصكوك السيادية من أبرز أدوات سوق التمويل العالمي الرئيسية، مشددا على أن جودة الخبرات المتراكمة في مجال الترتيب والإصدار على مدى عقود، جعلت مجموعة «بيتك» أحد أهم مراجع الصكوك على مستوى العالم، وتنافس على المراكز الأولى في قائمة البنوك المنظمة لإصدارات الصكوك الأولية على منصة بلومبيرغ العالمية.

وتدير مجموعة «IFN» (إسلاميك فايننس نيوز) جوائز التمويل والعمل المصرفي الإسلامي، كما تنشر أهم أخبار الصيرفة الإسلامية في العالم. وقد أسست المجلة عام 2004، وهي تابعة لـ «ريدموني» العالمية، ولها مكاتب في دبي وكوالالمبور.