Preloader logo

بلغت القيمة السوقية للأسهم السعودية 1.75 ترليون ريال

Spending on rail projects to reach $79bn in 10 years

نشرت سوق الأسهم السعودية في عام 2013 أقوى أداء سنوي منذ عام 2009 مع تداول لجميع الأسهم مؤشر ( المؤشر العام ) بنسبة 25.5 في المئة.

وفقا للتقريرتداول الإحصائي السنوي الذي صدر يوم الاربعاء ، في نهاية عام 2013، أغلق مؤشر تداول العام في 8،535.60 نقطة مقارنة مع 6،801.22 نقطة في السنة السابقة ، وبالتالي حصد 1،734.38 نقطة ( 25.50 في المئة ) . وكان أعلى مستوى إغلاق للمؤشر ( المؤشر العام ) خلال العام 8،561.84 نقطة في 23 ديسمبر كانون الاول.

وتعليقا على أداء تداول، قال جون سفاكياناكيس ، كبير مخططي الاستثمار في (ماسيك) في المملكة العربية السعودية : ” عوامل كثيرة ساعدت في الصعود ، بما في ذلك السيولة العالية ، والثقة ، والأرباح الجيدة للشركات ، وزخم التجزئة وكذلك تحديد مواقع انتقائية من المؤسسات الأجنبية . ”

وأضاف أن الاقتصاد على أرضية صلبة و 2014 ستكون سنة من الإنفاق الحكومي المرتفع والنمو الاستهلاكي والتوسع في القطاع الخاص. “إن المحفزات لنمو المؤشر مرتفعة، ولا يوجد أي مفاجآت على الصعيد العالمي أو الإقليمي. وأضاف سفاكياناكيس: “ومع ذلك فإنه من الصعب جدا التنبؤ بمدى ارتفاع المؤشر وكيف ستكون سرعته وعما إذا كان سيكون هناك تنخفاضات كبيرة أو تصحيحات طفيفة ” .

وقال “هناك سيولة وفيرة بالانتظار على الهامش وفي كل مرة كان هناك تصحيح صغير على قوة مكاسب الاتجاه الصعودي ” واضاف.

وقال باسل الغلاييني ، الرئيس التنفيذي لمجموعة بي ام جي المالية: ” ، وهذه أعلى زيادة سنوية منذ عام 2009 ، وكانت مدفوعة بشكل رئيسي من قبل قطاعات البتروكيماويات والبنوك و الاتصالات ” ، .

وقال “في عام 2014، وبدون إغفال تأثير العامل الجيوسياسي على مشاعر التجار ، أعتقد أنه قد يستمر هذا الاتجاه المتنامي . ” .

” مع اكتتابات أكثر متوقعة أن يتم ضخها في نظام تداول في عام 2014 ، فإن السوق تتمتع بيئة تجارية أكثر صحة. قال الغلاييني علاوة على ذلك، فإنه في حالة انفتح السوق مباشرة للمستثمرين من المؤسسات الدولية في عام 2014 ، فسنشهد أحجام تداول أعلى ” .

وقال فهد التركي ، رئيس قسم الأبحاث في جدوى للاستثمار : ” أسعار النفط المرتفعة ، وميزانية مالية تتوسع ، والأداء القوي للقطاع غير النفطي خاصة و مكاسب في الأسواق العالمية، هذا كله سيبقي المعنويات ايجابية في عام 2014 . ”

وقال التقرير إجمالي القيمة السوقية في نهاية عام 2013 بلغ 1.75 ترليون ريال سعودي ( 467.43 مليار دولار ) ، بزيادة 25.17 في المئة مقارنة مع نهاية العام السابق.

بلغت القيمة الإجمالية للأسهم المتداولة لعام 2013 1.37 ترليون ريال سعودي ( 365.25 مليار دولار ) مقارنة مع 1.93 ترليون ريال سعودي ( 514.49 مليار دولار ) للعام السابق ، بانخفاض بلغت نسبته 29.01 في المئة.

بلغ إجمالي عدد الصفقات المنفذة خلال عام 2013 28.97 مليون مقابل 42.12 مليون الصفقات للعام السابق ، بانخفاض بلغت نسبته 31.20 في المئة.

بلغ إجمالي عدد الأسهم المتداولة لعام 2013 52.50 مليار سهم مقارنة بالتي تم تداولها خلال العام السابق 83.28 مليار سهم، بانخفاض بلغ نسبته 36.96 في المئة.

قالت شركة جدوى للاستثمار في تقريرها يوم الأربعاء أن 13 من القطاعات ال 15 ارتفعت في عام 2013. وكانت القطاعات الموجهة نحو الاقتصاد المحلي تحمل أفضل أداء، وذلك بسبب الأسس الاقتصادية المحلية. الاضطرابات الإقليمية وحالة عدم اليقين الاقتصادي العالمي، تستمر التغيرات في ظروف سوق العمل للتأثير على القطاعات ذات الصلة للشهر الثاني على التوالي في ديسمبر كانون الاول.