Preloader logo

انتعاش السوق السوداء للجنيه المصري في الكويت

الدينار يتجاوز 104 جنيهات

عادت هوامش سعر صرف الجنيه المصري بين السوق الرسمية ونظيرتها الموازية للتوسع لتنتعش السوق السوداء مجدداً في الكويت، إذ سجل صرف الجنيه في السوق السوداء 9.6 دينار لكل ألف جنيه -(نحو 104.16 جنيه لكل دينار)-مقابل 12.6 دينار في الصرافات الرسمية ما يمثل انخفاضاً بنحو 24 في المئة.
وعادت هذه الهوامش إلى الارتفاع عقب إقدام المركزي المصري على تعويم العملة نهاية أكتوبر الماضي وتحرير سعر صرف الدولار الأميركي من نحو 17.5 جنيهاً ليواصل الارتفاع إلى نحو 24.6 جنيهاً حالياً.
وتتوقع مصادر مصرفية إقدام البنك المركزي المصري على تعويم أخر هذا الأسبوع بالتزامن قيام المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي ببحث طلب مصر للحصول على تسهيل ممدد جديد في اجتماعه المقرر يوم 16 ديسمبر.
وكما توقعت قيام البنك المركزي المصري بالتحرك نحو إجاء تعويم جديد للجنيه قبل موافقة صندوق النقد الدولي على صرف الشريحة الأولى من القرض والبالغة 750 مليون دولار.
وذكرت المصادر أن سعر صرف الجنيه المتوقع مقابل الدولار 33 جنيهاً هذا العام و37 جنيهاً خلال الربع الأول من العام المقبل. وتوصلت القاهرة إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع صندوق النقد الدولي للحصول على برنامج قرض جديد بقيمة 3 مليارات دولار نهاية أكتوبر الماضي ولكن يتعين الحصول على موافقة المجلس التنفيذي كي يبدأ صندوق النقد في صرف القرض.