Preloader logo

“الكويتية” تسير رحلاتها الجديدة إلى جزر المالديف ونيبال

استكمالاً لخطتها الاستراتيجية في توسيع شبكة المدن التي تصل إليها مباشرة

أعلنت شركة الخطوط الجوية الكويتية اليوم الإثنين عن تدشين أول رحلاتها التجارية المجدولة إلى جزر المالديف والعاصمة النيبالية كاتماندو استكمالاً لخطتها الاستراتيجية في توسيع شبكة المدن التي تصل إليها مباشرة.
وقالت مديرة دائرة التوزيع وتخطيط الشبكات بالشركة شروق العوضي في تصريح صحفي عقب الاعلان عن الوجهات الجديدة إن الشركة ستقوم بتشغيل أربع رحلات بالأسبوع إلى مدينة كاتماندو أيام «الأحد والثلاثاء والأربعاء والخميس» اعتباراً من أمس وتشغيل رحلتين بالأسبوع إلى جزر المالديف أيام «الأثنين والخميس» اعتباراً من اليوم.
وأضافت العوضي أن إطلاق الوجهتين الجديدتين جاء بعد دراسات دقيقة وشاملة ومدى الإقبال عليهما من قبل عملاء الشركة ولما فيهما من معالم سياحية وتاريخية غنية بالثقافات المتنوعة وتميز أجوائهما للسياح.
وأوضحت أن إطلاق الوجهتين يأتي في اطار توسيع وتشغيل وجهات جديدة للموسم الشتوي بعد أن تم إعلان إطلاق وجهات المدينة المنورة والطائف وحيدر أباد وكوالالمبور، مؤكدة أن الشركة مستمرة في تشغيل وجهات مثل مدريد وإزمير ومانشستر والدار البيضاء على مدار العام وبشكل دائم نظرا للطلب المتزايد على هذه الوجهات.
من جانبه أعرب مدير دائرة العمليات في الشركة يوسف العلي في تصريح مماثل عن سعادته بتدشين الوجهتين الجديدتين لافتاً إلى أن أسطول «الطائر الأزرق» الحديث على أتم الاستعداد لنقل المسافرين من وإلى وجهات متوسطة وبعيدة المدى وذلك لما يمتلكه من طرازات متنوعة ومختلفة تحتوي على تكنولوجيا ونظام ترفيهي متنوع يواكب أفضل معايير الطيران العالمية.
وأكد العلي أن «الكويتية» تولي اهتماماً كبيراً لتلبية احتياجات ومتطلبات عملائها منذ دخولهم إلى مبنى المسافرين رقم 4 وإنهاء اجراءات سفرهم بكل سرعة ويسر وسهولة للتمتع بالخدمات المقدمة على متن طائراتها منوها بالجهود المستمرة للوصول إلى أفضل مستويات التميز ورضا العملاء.