Warning: Creating default object from empty value in /home/customer/www/ebctv.net/public_html/wp-content/plugins/dfd-extensions/redux_framework/ReduxCore/inc/class.redux_filesystem.php on line 29
الرئيس التنفيذي لمجموعة الولايات المتحدة يريد تناول حد الديون في محادثات الميزانية – قناة الاقتصاد والأعمال
Preloader logo

الرئيس التنفيذي لمجموعة الولايات المتحدة يريد تناول حد الديون في محادثات الميزانية

رئيس الرؤساء التنفيذيين في الولايات المتحدة تريد مفاوضي الميزانية في الكونغرس الى ” تمهيد الطريق ” لزيادة سريعة في حد الديون الفيدرالية مطلع العام المقبل كجزء من محادثات لتخفيف خفض الانفاق التلقائي.

وقال جون إنجلر ، رئيس المائدة المستديرة لرجال الأعمال ، ” صفقة كبرى ” لخفض العجز هي غير محتملة ، ولكن الاتفاق على ميزانية قابلة للتطبيق للسنة المالية 2014 يمكن ان تكون بحلول نهاية العام الجاري ، جنبا إلى جنب مع بعض الفهم لرفع سقف الديون .

وقال إنجلر بعد كدمات معركة المالية في أكتوبر تشرين الاول واغلاق الوكالات الاتحادية وأثار التهديد بوجود تقصير الولايات المتحدة سوف يزيد من الدراما على حد الاقتراض ويضر الثقة في الأعمال التجارية و الإنفاق الاستهلاكي في موسم العطلات الحرجة و المزيد من الضرر لهيبة الولايات المتحدة في الخارج .

وقال ” أعتقد ان الطرفين قد حصلا على اهتمام كبير في فعل ذلك” . وأضاف إنجلر حول التوصل الى اتفاق للحد من الدين في مؤتمر صحفي مع الصحفيين . وأضاف ” أن أولئك الذين كانوا في الخنادق وانتهى الأمر بهم الى ان يتركوا في الصفقة الأخيرة , يبدو انهم لا يريدون الذهاب في هذا الطريق مرة أخرى. ”

الإجتماع سيعقد حتى 13 ديسمبر كانون الاول للتوصل الى اتفاق بشأن ميزانية للسنة المالية عام 2014. ولا توجد نتائج فورية إذا كان الموعد غير محدد، ولكن سيكون في وقت لاحق نحو شهر ، في 15 يناير، ستنتهي سلطة الانفاق الاتحادي مرة أخرى ، لترفع التهديد مرة اخرى بإغلاق آخر .

 معضلة الإيرادات

عقبة رئيسية لمحادثات الميزانية هو طلب الديمقراطيين لعائدات الضرائب الجديدة للمساعدة في تخفيف 109 مليارات دولار في تخفيضات الميزانية التلقائي المقرر أن يبدأ في يناير كانون الثاني. انهم يريدون ان يفعلوا ذلك من خلال القضاء على بعض الاعفاءات الضريبية للأثرياء و الشركات الكبيرة.

وقد رفض الجمهوريون النظر في أي ارتفاع لأمور أخرى ويريدون تعويض التخفيضات لبرامج الإنفاق العسكري وغيرها من المصروفات مع تخفيضات على برامج الاستحقاقات الاتحادية مثل الرعاية الصحية و الضمان الاجتماعي .

وقف إنجلر مع الجمهوريين حول هذه النقطة، قائلا ان صفقة تتضمن الإيرادات من غير المحتمل ان تكون خارج صفقة الإصلاح الضريبي . وقال ” أعتقد أن فترة الإيرادات هي معضلة معقدة ” .