Preloader logo

البنك الاسلامي البحريني يعلن عن زيادة صافي أرباحه إلى 67 بالمئة

أعلن رئيس مجلس إدارة بنك البحرين الإسلامي عبدالرزاق القاسم، عن تحقيق البنك 4 ملايين دينار أرباحاً صافية للنصف الأول من العام الجاري، وذلك بعد خصم صافي مخصصات وقدرها 3.7 ملايين دينار مقارنة مع صافي ربح وقدره 2.4 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي.

وأوضح القاسم أنه تم تسجيل أرباح تشغيلية قدرها 7.8 ملايين دينار مقارنة مع 7.8 ملايين دينار لنفس الفترة من العام الماضي، كما أخذ المجلس صافي مخصصات بمبلغ 3.7 ملايين دينار مقارنة مع 5.7 ملايين دينار لنفس الفترة من العام الماضي، كما أن صافي ربح البنك بعد خصم المخصصات بلغ 4 ملايين دينار مقارنة مع صافي ربح 2.4 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي أي بزيادة نسبتها 67 في المئة.

وبيّن أن مجلس الإدارة أقر الاستراتيجية الجديدة للخمس سنوات المقبلة حتى 2018، وذلك بالتعاون مع شركة بوسطن للاستشارات، وتم اعتماد الخطة لتطبيق الاستراتيجية الجديدة، والتي بدأت بالفعل.

وأضاف رئيس مجلس الإدارة أن من أهداف الاستراتيجية الجديدة التركيز على نمو الأنشطة الأساسية والتخلص من الأصول غير المدرة من الاستثمارات وانتهاز الفرص لدخول أسواق جديدة وذلك لتوسعة أنشطة البنك.

وأشار إلى أن صافي الأرباح التشغيلية لفترة الثلاثة شهور بلغ 2.6 مليون دينار مقارنة مع 3 ملايين دينار لنفس الفترة من العام الماضي، وصافي مخصصات بمبلغ 1 مليون دينار للثلاثة شهور مقارنة مع 1.7 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي، وصافي ربح بمبلغ 1.5 مليون دينار للثلاثة شهور مقارنة مع صافي ربح قدره 1.3 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي، وتعتبر هذه النتائج جيدةً في الظروف الاقتصادية الراهنة، خصوصاً وأن جميع الإيرادات المسجلة تمثل الأنشطة الرئيسية لأصول البنك.

من جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي للبنك محمد إبراهيم محمد، إن اعتماد المجلس النهائي لاستراتيجية البنك الممتدة حتى العام 2018 في أواخر شهر مايو/ أيار الماضي، قد وضع الخطوط الرئيسية للمرحلة المقبلة والتي تتلخص في التركيز على الأنشطة المصرفية الرئيسية والتخلص النهائي من الاستثمارات غير المدرة بالإضافة إلى التوجه لاستغلال الفرص الاستثمارية المجدية.

وأكد محمد أن كل ما تحقق يعكس نجاح الخطة الاستراتيجية الجديدة للبنك، حيث تم الاعتماد الكلي على الإيرادات والرسوم من التمويلات والأنشطة الرئيسية، والتي تمثل أكثر من 82 في المئة من إجمالي إيرادات البنك التشغيلية وخلو الإيرادات من أي تقييمات وأرباح غير محققة، باستثناء التخارج الناجح من بعض المحافظ الاستثمارية وبيع الأراضي العقارية والتخارج شبه التام من الأسهم المدرجة وبصافي مكسب قدره 3 ملايين دينار.