Warning: Creating default object from empty value in /home/customer/www/ebctv.net/public_html/wp-content/plugins/dfd-extensions/redux_framework/ReduxCore/inc/class.redux_filesystem.php on line 29
الاستثمار العقاري القطري من المتوقع أن يكون مركزا لتجارة التجزئة – قناة الاقتصاد والأعمال
Preloader logo

الاستثمار العقاري القطري من المتوقع أن يكون مركزا لتجارة التجزئة

الاستثمار العقاري القطري من المتوقع أن يكون مركزا لتجارة التجزئة

 

قال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية أن القطاع العقاري في قطر يشهد نهضة واسعة في مختلف المناطق وهو القطاع الأبرز من حيث نموه واستقراره مقارنة مع القطاعات الاقتصادية الأخرى.

وأضاف إن الاستثمار في قطاع العقارات لا يزال يحقق جدوى اقتصادية كبيرة بسبب الارتفاع المضطرد في قيمة العقارات، وبسبب الازدهار الذي تحقق نتيجة جملة من المشاريع العقارية والإنشائية والإسكانية الضخمة التي تنفذها الشركات العقارية والمستثمريين.

وقال التقييم وإدارة البحوث من آردك في تقرير المقرر أيضا زيادة. في قطر، والتي لديها الآن 13 مركز تشغيلية، قد يصبح ما مجموعه 27 مركز في المستقبل مما يستدعي الحاجة إلى العلامات التجارية ومنذ أن تبدأ ان تدار أنشطة التجزئة الكبرى من المراكز بحلول عام 2018 فأن كثافة المولات باعتبارها وجهة إلى عامة السكان

وأضاف أن عائدات الإجمالي الحالي من قطاع التجزئة وغيرها من مراكز التسوق هي في حدود 5٪ إلى 6.5٪.

وقال أنه على عكس قطاع المكاتب التجارية والإشغال الكلي هو حقا على مستوى عال من قطاعات التجزئة مضيفا معظم المحلات التجارية في الشوارع والأزقة العشوائية في المنطقة قد احتلت و 25٪ إلى 30٪ هي من المطاعم او التي لها صلة بالمواد الغذائية او ما شابهها من اعمال.

وعلى الرغم من التجهيزات في المستقبل من المراكز التجارية المتنافسة التي تحت الإنشاء وتعمل حاليا مع ادارة مراكز التسوق بالنسبة الى الإيجارات والإشغال العالي.

متوسط ​​الايجارات في أكبر ثلاث مراكز (سيتي سنتر، فيلاجيو ولاندمارك) هي 310 ريال قطري في متر مربع شهريا وأضاف أن هذه المراكز لديهم متوسط ​​الإشغال ما يصل الى 90٪ مضيفا ان الإيجارات تختلف في مراكز أخرى في بي 210 ريال قطري إلى 250 ريال في المتر المربع شهريا.

“وإذا كان شيء ما تحتاجه مراكز التسوق والعلامات التجارية” مؤكدا أن في الوقت الحاضر كما هو الحال بالنسبة لدولة قطر لامتلاك 13 مركز تشغيليا ومع ذلك عند الانتهاء من جميع مراكز قيد الإنشاء فإن العدد الإجمالي سيكون حوالي 27

وقال انه “في ذلك الوقت فان مراكز التسوق يمكن تحديد المراكز التجارية على أساس الاحتياجات”.

وتعتبر قطر واحدة من أغنى البلدان من حيث نصيب دخل الفرد ولذلك فإن سكان قطر لديها قابلية كبيرة نظرا لهذا السبب الرئيسي ويتم التخطيط الى ما يقرب من 14 مراكز منطقة ليصبال حوالي (جيش التحرير الوطني) من 1.228 مليون مترا مربعا

وللخروج من هذا الرقم سيتم بناء ما يقرب من ستة مراكز في الأشهر 8-18 المقبلة التي من شأنها أن توفر حوالي 384،500 متر مربع وحوالي 67٪ من إمدادات القائمة.

وبحلول نهاية عام 2015 (جيش التحرير الوطني) سوف تكمل ما يقرب من 954500 متر مربع والمتوقع عند الانتهاء من جميع المراكز التجارية التي تحت الإنشاء وتتوقع (جيش التحرير الوطني) مبلغ الإجمالي للمراكز مع 27 مترا مربعا من 1.8 مليون

على الرغم من أن قطاع التجزئة غير منظم ويؤمن 70٪ من إجمالي المساحات التجارية في الوقت الحاضر وعلى ما يقال عند الانتهاء من جميع مشاريع التعزيز وسط المدينة ومراكز التسوق في 14 الجاري فإن النسبة المئوية للمول تغيير 65٪ من النسبة الحالية 18٪. “وهذا يعني في نهاية عام 2018 ستدار أنشطة التجزئة الكبرى من مراكز التسوق”

 

واصفا الارتفاع الكبير في مراكز التسوق الجديدة ملاحظة أن المساحات التجارية فقط ولكن أيضا تعزيز نظم يدعم التطورات الحيفإن إزدان مول في الوكرة المحفز للتحول من الدوحة إلى الوكرة وبالمثل، فإن الدوحة مول في أبو هامور لحصول الأسر في العلب الخاصة بهم إلى المناطق المجاورة مثل عين خالد ومدينة بروة.

في الوقت الحاضر مساحات التجزئة المنظمة في قطر تقدم ما يقرب من 285 متر مربع لكل 1،000 شخص والتي ستصل إلى 900 متر مربع عند الانتهاء من جميع المراكز قيد الإنشاء في الوقت الحاضر 1،380 متر مربع من مساحات التجزئة في دبي تقدم لكل 1، 000 شخص بينما في الولايات المتحدة تبلغ النسبة 1.030 متر مربع لكل 1،000 شخص.