Preloader logo

الاستثمارات السعودية تربية الأحياء المائية لتصل إلى 60 مليار ريال سعودي

UAE business activity growth hits record high

نقلت الصحيفة عن مسؤول كبير في وزارة الزراعة قوله: سيتم زيادة الاستثمارات في مشاريع تربية الأحياء المائية من مستواها الحالي البالغ 20 مليار ريال سعودي لتصل إلى 60 مليار ريال سعودي لإنتاج مليون طن من المنتجات السمكية في السنوات ال 16 المقبلة، .

جابر الشهري وكيل الوزارة للشؤون السمكية، أكد بأنهم يعانون من حالة سوء مصائد الأسماك في الخليج العربي والبحر الأحمر والتي أدت بهم إلى الاعتماد على تربية الأحياء المائية في المستقبل.

وقال ان دول مجلس التعاون الخليجي اجتمع لمناقشة واستكشاف احتياطيات الأسماك في مياه الخليج العربي وكيفية إدارتها.

وقال أيضا، هناك مؤسسة معنية بالبحر الأحمر وخليج عدن والتي تلبي الانتظام وتستكشف وضع احتياطي الأسماك وتقنيات الصيد وكيفية حماية الحيوانات والنباتات في البحر الأحمر.

ووصف مسؤول في الوزارة أن تربية الأحياء المائية تصنف من الصناعات الجديدة والمتقدمة.
واعرب عن امله في ان تقدم نموذجا عالميا في هذا الصدد، كما فعلت النرويج وتشيلي، حيث يمكن إنتاج مليون طن من الأسماك سنويا.

وقال معظم مشروعات الاستزراع المائي سوف تأتي في شكل أقفاص في مياه البحر بالقرب من الشاطئ من حيث سيتم نقل الأسماك إلى مرافق المعالجة في مكان قريب وإعدادها للتسويق المحلي والدولي.

وأضاف أن قطاع تربية الأحياء المائية يتلقى دعما هائلا من الحكومة ويتم تمويلها من قبل صندوق التنمية الزراعية .

وقال مسؤول في وزارة الاسبوع الماضي ان المملكة تنتج حاليا 100 ألف طن من الأسماك سنويا بينما يقف استهلاكها في 285-300 ألف طن سنويا، وهو ما يعني ببساطة الإنتاج يغطي بصعوبة ثلث الاستهلاك.

وقال إن المملكة، من خلال مبادرة التي قدمتها بالتعاون مع وزارة الزراعة والجهات الحكومية الأخرى، لإدخال مصائد الأسماك الجديدة في محاولة لزيادة الإنتاج تدريجيا من 100،000 طن في عام 2013 إلى مليون طن بحلول عام 2029.