Warning: Creating default object from empty value in /home/customer/www/ebctv.net/public_html/wp-content/plugins/dfd-extensions/redux_framework/ReduxCore/inc/class.redux_filesystem.php on line 29
ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك القطري لى 3.1 بالمئة بسبب الإيجارات والأثاث والمنازل – قناة الاقتصاد والأعمال
Preloader logo

ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك القطري لى 3.1 بالمئة بسبب الإيجارات والأثاث والمنازل

ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك القطري لى 3.1 بالمئة بسبب الإيجارات والأثاث والمنازل

ارتفع الرقم القياسي لأسعار المستهلك الذي يقيس مستويات التضخم فى قطر بنسبة 0.3% خلال شهر يوليو الماضي مقارنة بشهر يونيو الذي سبقه ، في حين ارتفع الرقم 3.1 بالمئة على أساس سنوي .

وأوضح بيان صحفي لوزارة التخطيط التنموي والإحصاء صدر أمس أن جميع المجموعات المكونة للمؤشر شهدت ارتفاعات متفاوتة خلال يوليو عدا مجموعة الغذاء والمشروبات والتبغ التي سجلت انخفاضا بنسبة 0.1 بالمئة نتيجة انخفاض أسعار بعض السلع الاستهلاكية خلال شهر رمضان الماضي ومجموعة السلع والخدمات المتفرقة، التي انخفضت بنسبة 0.3 بالمئة.

وأوضح البيان الذي حصلت عليه “مباشر” أن مجموعة الملابس والأحذية ارتفعت بنسبة 1.5%، وارتفعت مجموعة الأثاث والمنسوجات بنسبة 0.8%، ومجموعة التسلية والترفيه والثقافة بنسبة 0.7 %، كما ارتفعت مجموعة النقل والاتصالات بنسبة 0.5%، فيما سجلت مجموعات الإيجار والوقود والطاقة والعناية الطبية ارتفاعا بنسبة 0.3% لكل منها.

وأشار البيان أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك ارتفع على أساس سنوي بنسبة 3.1% نتيجة الزيادة في كافة المجموعات المكونة للمؤشر عدا مجموعة الغذاء والمشروبات التي انخفضت بنحو 0.8 %. وكانت مجموعة الإيجار والوقود والطاقة الأكثر ارتفاعا على أساس سنوي وبنسبة 7.6 بالمئة ، متأثرة بارتفاع إيجارات المساكن كما جاء في بيان وزارة التخطيط التنموي والإحصاء.

وسجلت مجموعة الأثاث والمنسوجات زيادة بنحو 5.4 بالمئة ، ثم مجموعة الملابس والأحذية بنسبة 2.2 بالمئة، ومجموعة النقل والاتصالات بنسبة 1.8بالمئة ومجموعة السلع والخدمات المتفرقة بنسبة 1.3 بالمئة، ومجموعة التسلية والترفيه والثقافة بنسبة 0.8 بالمئة، و مجموعة العناية الطبية بنسبة 0.7 بالمئة .

وتشير البيانات إلى أن مؤشر أسعار المستهلك وصل إلى 128.1 نقطة خلال يوليو هذا العام مسجلاً ارتفاعا قدره 0.2 بالمئة قياسا بشهر يونيو السابق له، وبنسبة 1.4 بالمئة مقارنة بنظيره من العام السابق .وذلك بعد استبعاد مجموعة الإيجار والوقود والطاقة.