Preloader logo

أفضل شهر للداو جونز منذ عام 1976

بمكاسب وصلت إلى 14 بالمئة
الأنظار كلها على قرارات الفائدة الأميركية، الأسواق تنتظر بشغف اجتماع الاحتياطي الفيدرالي اليوم ويستمر ليومين وهو الاجتماع ما قبل الأخير هذا العام.
وغدا الأربعاء سيكون هناك قرار السياسة النقدية من الفيدرالي، وسط توقعات باتجاهه لرفع الفائدة 75 نقطة أساس.
في المقابل، صدرت مذكرات عدة من قبل أكبر المصارف الأميركية تشير إلى تباطؤ في رفع معدلات الفائدة من قبل الفيدرالي في المرحلة المقبلة وخصوصاً مع بداية العام المقبل.
وسجل مؤشر الداو جونز الصناعي أفضل إغلاق شهري له منذ عام 1976 بمكاسب وصلت إلى 14 بالمئة، أما مؤشر ستاندرد آند بورز 500 فأقفل مرتفعاً بنسبة 8 بالمئة، ومؤشر ناسداك المركب سجل مكاسب بحوالي 4 بالمئة.
وبهذا تكون المؤشرات الثلاثة تفاعلت بقوة مع موسم نتائج الشركات التي كان فيها قطاع التكنولوجيا الخاسر الأكبر إذ سقطت أسهم عمالقة هذا القطاع ولكن رغم ذلك استطاعت الأسواق استيعاب كل هذه التحديات وأغلقت على هذه المكاسب القوية.
بالنسبة إلى أسعار الذهب فسجلت أقل مستوى منذ أسبوع بعد أن وصلت الى مستويات 1633 دولاراً وتتحرك الأسعار بقوة مع قرارات الفائدة بسبب تأثير الدولار الذي يعتبر اللاعب الأول في حركة أسعار المعدن الأصفر.